عرض مضاد ” بقيمة ٢ تريليون دولار يا سيد “كوشنر”

No comments

عبد الفتاح طوقان

سيد “كوشنر” شكرا لمساعيك لإيجاد حلا للوضع في الشرق الأوسط وأقدر اهتمامك وحضورك ورعايتك لورشة البحرين والتي تعرض فيها بضاعتك السياسية من عربة طروادة المحملة بخمسين مليار دولار من ثنايا وأطراف جيوب دولا عربية تستمع وتستمتع بتحقيق الرغبات الامريكية ، ودولا اخري يضغط عليها للمشاركة مثل مصر و الاردن.

وهنا، سوف افترض ان عطاءك وشروطه المطروحة هي ضمن وحسب القانون الدولي، مثل كل العطاءات سواء الهندسية أو المعاهدات الدولية قابل للتفاوض ولأحقية الحصول على معلومات إضافية والتعديلات وتفسير البنود ويحق للطرف الاخر ثلاث خيارات وهي اما القبول كما ورد والتعديل عليه، أو إصدار مقترح اخر ضمن عرض مضاد أفضل وأسهل وأسرع وقابل للتنفيذ وأكثر فأئده، او رفضه وبالتالي إبقاء الحال معلقا

و الاردن.

لا يحق لامريكا اتشاء عقد ملزم تستبدل فيه الحقوق بالاموال

وتعلم يا سيد “كوشنر” انه لا يحق لأمريكا ولا أي دولة اخري إنشاء عقد ملزم بالتنفيذ، تستبدل فيه الحقوق بأموال، حتى توافق الأطراف على عرض الطرف الاخر، مهما بلغت الضغوطات على الحكام العرب وقيمة العروض المالية

Koshner.(قيمة العروض المالية المقترحة من كوشينر و التي توازي ٤٠٠ دولار لكل مواطن عربي مقابل التنازل عن فلسطين)

و بعبارة أخرى ، و حيث انك تعرض تسوية بناءا علي أمور مالية – و يبدو واضحا ان أمريكا و إسرائيل تقبلان بمبدئ إيجاد حلا علي أسس ماليه – لذا و استجابة لفكركم ” المالي ” ، اقدم  لكم عرضا مبن علي ” أسس مالية استثمارية مطروحة من قبلكم ” و استجابةً لمقترح شعوب عربية يتضمن رفضًا للعرض الأصلي من قبلكم والذي هو بقيمة خمسين مليارا تمثل قروضا و مشاريع و تمويل ميسر ، وترحيل الفلسطينيين الي الأردن و لبنان و ادماجهم في الدول التي هجروا اليها،( علما كل من الشعبين الأردني و اللبناني ضائقين بمن عندهم و يأملون بعودتهم الي فلسطين اليوم قبل غدا)،  وعملية تبادل أراض بين الدول العربية و ضم أراض لإسرائيل وتصفية القضية الفلسطينية الي اخر ما تفضلتم به من عصارة الفكر الاستثماري لحل القضايا الوطنية في نهج عالمي جديد لبيع الاوطان.

االفلسطينين

(١٧٠ الف لاجيء فلسيطيني في المخيمات بلبنان يرفضون ورشة البحرين و صفقة القرن)

الأسباب المنطقية والاستثمارية والتي أدعوك ان تضعها علي طاولة البحث في ورشة البحرين غدا و التي من المحتمل أن تواجه مستلزمات إضافية عادلة مقابل الخروج من مأزق عرضك المالي غير الموفق و الشحيح و الذي هو اقل من أسعار السوق و مؤشرات البيع للأوطان تستلزم التفاوض و أن يقدم كل طرف عرضه.

العرض المضاد بقيمة ٢ تريليون دولار المقترح

وقطعا التفاوض في المال يختلف عن التفاوض في السياسة، ولكن حيث ان أمريكا ارتأت ووافقت على ان يكون التفاوض ماليا لذا الموافقة على المال لعبة يمكن ان تستمر لأسابيع او حتى أشهر ولهذا اريد اختصار الوقت وتحقيق الربح للأطراف بمجملها.

و حيث يجوز أن يتضمن العرض المضاد توضيحات لشروط العرض أو طلبات للحصول على معلومات إضافية.و يستلزم إنهاء المفاوضات المضادة للمشتري والبائع قبول الشروط دون أي شروط أو تعديلات أخرى في مراحله النهائية، العرض المطول ادراجه يتكون من احدي عشر بند..

والعرض المضاد ينص على أن الدول الرافضة لورشة البحرين قد قبلت مبدأ عرضكم المالي إذا استوفى الشروط التالية:

اولا: عوضا عن ترحيل الفلسطينيين وتشتيتهم والبالغ عددهم ١٤ مليونا في انحاء العالم وتصفية قضيتهم مقابل مبلغ تافه هو خمسين مليار دولار- أي دولة خليجية قادرة على دفعهم بشيك واحد لمشروع هندسي او شراء طائرات او إقامة حفلات – يتم إعادة الإسرائيليين المهجرين الي فلسطين وعددهم ثلاثة ملايين ونصف الي البلاد التي تم احضارهم منها، وتمكينهم من المعيشة في تلك البلاد التي جلبوا منها، وتعويضهم بما قيمته ترليون دولار بما يضمن استقرارهم ضمن بيوت كريمة واعمال محترمة وتأمين دخلا ووظيفة ومعاشا لكبار السن منهم. في المقابل الدول العربية على استعداد لزيادة حجم الودائع النقدية بجدية الي تريليون دولار لأمريكا وتدفع لإسرائيل مقابل رحيلها من فلسطين تريليون أخرى خلال عشر سنوات.

ثانيا: ومن حيث الأصول المحاسبية تم مسبقا دفع ٤٥٠ مليار من المملكة العربية السعودية الي أمريكا في عهد الرئيس ترامب في نصف ساعة من لقاء تم في المملكة السعودية ،١٥٠ مليار دفعت في عهد الرئيس بوش من الكويت لحرب الخليج، و١٠٠ مليار دفعت تكلفة ثمن تدمير حضارة العراق وسرقة نفطه واسقاط نظامه وثمن تمزيق سوريا واليمن، لذا يتبقى لأمريكا حسب العرض ٣٠٠ مليار دولار، تدفع أيضا على عشر سنوات – بإمكانها ان تستخدمها لإقامة مشاريع وتحسين خدمات صحية وتوفير طرق و دعم الطلاب الأمريكيين المحتاجين في الجامعات الامريكية.

ثالثا :تغيير مقدمي الخدمات السياسية بإضافة دولا من المجموعة الأوروبية والصين وروسيا الي إدارة لجان التفاوض.

رابعا :تعديل الأطر الزمنية للخروج من كافة الأراضي العربية المحتلة خلال سته أشهر والغاء تواجد القواعد الامريكية.

خامسا:تغيير إغلاق أو تاريخ الحيازة الإسرائيلية لكل الاراض الفلسطينية واعادتها الي أهلها الاصليين

سادسا :استبعاد كل إضافة خاصية شخصية من العقد تسمح بهيمنة على الوطن العربي او أحد اقطاره

سابعا :توافق على الإفراج المبكر عن ودائع الدول العربية في البنوك الامريكية والسماح بسحبها واستخدامها بحرية

ثامنا :الموافقة على ” الدولة الواحدة” وانهاء مشروع الدوليتين وعلى ان تحمل اسمها الأصلي ” فلسطين” ويسمح لليهود ممكن كانوا بها قبل عام ١٩٤٨ العيش بأمن وسلام وبحقوق كاملة ويتم منحهم حق الحصول على الجنسية الفلسطينية لمن يرغب منهم والتي كانت تحملها جولدا مائير وشمعون بيريز حسب الوثائق التي بحوزتهم و المرفق صورا عنها ادناه

بيريز ٢

(وثيقة تثبت ان شمعون بيريز و جولدا مائير تقدما بطلب الحصول علي الجنسية الفلسطينية).

شمعون بيريز ٣.jpeg

( يمين الاخلاص الي دولة فلسطين الذي اقسمته جولدا مائير رئيسة وزراء اسرائيل)

تاسعا: يسمح لليهود العرب العودة الي البلاد العربية التي سكنوها ويتم منحهم جنسياتهم ومنحهم حقوقهم بآثر رجعي.

عاشرا:تلغي اتفاقيات السلام العربية الإسرائيلية وتسقط تباعا للوضع الجديد.

حادي عشر :تقوم الولايات المتحدة الامريكية تعويض العراق عن تشريد ثمانية ملايين عراقي وقتل أبناء العراق وحسب نسب تعويضات هدم برج التجارة العالمي والذي ادعت بوفاة أربعة الاف. ويترك امر أفغانستان لشعبها.

لذا يرجي التكرم بأدراج العرض المرفق ضمن ورشة البحرين غدا واعلامنا ليتم تحويل مندوب الأردن المستمع ” الابكم” الي محاور ” ناطق

.jpeg“.

aftoukan@hotmail.com

علق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.